البريد
أخبار تهمكاقتصاد وتكنولوجيا وعلومخدمات

تكليف الفنانة زهرة الغامدي بتصميم عمل فني عام لواجهة حي جميل في جدة

Adv

أعلنت مؤسسة فن جميل، المؤسسة المستقلة الداعمة والحاضنة للفنانين والمجتمعات الإبداعية، فوز الفنانة المعاصرة وأستاذة الفنون البصرية والتصميم، وعضو هيئة التدريس في جامعة جدة: زهرة الغامدي، بجائزة تكليف واجهة حي جميل بمدينة جدة، وهو برنامج سنوي يمنح الفنانين السعوديين فرصة تطوير عمل فني عام على “لوحة” بطول 25 مترًا على واجهة المبنى، وهو سمة من سمات الهدف المعماري لحي جميل، الذي صمّمه استوديو الهندسة المعمارية المحترف “واي واي” الحائز على العديد من الجوائز.

وقد اختير الفائز بجائزة برنامج تكليف واجهة حي جميل لعام 2023، بعد قيام اللجنة بإطلاق دعوة ترشيح مفتوحة، تلقت إثرها أكثر من 50 مقترحًا، ثم أعلنت عن نتائج عملية التحكيم والفائز بالجائزة، ومنحت الجائزة إلى الغامدي بناءً على تميز اقتراحها وبراعته، والذي يمتاز باستخدامها المميز للمواد، وطريقة عرضها الاستثنائية بالواجهة، من خلال تصميم دقيق بعنوان: “الخلية”. ويحظى البرنامج برعاية “عبد اللطيف جميل للسيارات – لكزس”، وهو جزء من الدعم المستمر للعلامة التجارية العالمية والمحلية في المملكة العربية السعودية في مجالي التصميم والفنون.

واستوحى العمل الفني لواجهة حي جميل “الخلية” ملامحه من مادة الطين، وارتباطها العميق بقصة بداية الخلق، واستخدام البشر لها منذ آلاف السنين؛ لبناء المساكن، والأدوات اللازمة لهم، واعتمدت الغامدي على هذا التاريخ الطويل والأساطير لتصميم عمل نحتي يتحدث عن الأصل والتاريخ المشترك للإنسان عبر الزمن، حيث استخدمت في العمل مئات قطع القماش المنفصلة، متعددة الطبقات، والممزوجة بالطين.

وقالت نورا رازيان -نائب مدير الفنون ورئيسة المعارض في فن جميل-: “إن برنامج تكليف واجهة حي جميل لعام 2023-2024م هو النسخة الثالثة من برنامج سنوي يعطي الفنانين الفرصة لتطوير أعمال جديدة، ويعد احتفالًا بالنسيج النابض بالحياة الغنية بالمناظر الطبيعية في جدة، ويهدف إلى أن تصبح الواجهة نقطة التقاء تربط مجتمع المجمع الإبداعي بجمهور المدينة بأكملها، ويأتي هذا البرنامج في إطار حرص حي جميل على الاستكشاف والتعريف بالفنانين السعوديين، وعرض أعمالهم، وإبراز مواهبهم في الفنون البصرية والتصميم؛ لتشجيعهم، ودعم مسيرتهم، وتكريمهم من واقع المبادئ التي أنشئت من أجلها الجائزة”.

وحول اختيار الفائزة، قالت نورا رازيان: “إن لجنة التحكيم الموقرة، والتي تضم مجموعة كبيرة من الفنانين والقيمين الفنيين المحليين والدوليين، قد اختارت اقتراح الدكتورة زهرة؛ بسبب براعته، والتكامل الفكري للمواد المحلية المستخدمة، وارتباطها بالأفكار والتاريخ العالمي، حيث يهدف هذا التكليف إلى تعزيز الأفكار المتجذرة في التراث السعودي الفريد، وربطها بجمهور عريض، وجلب الفن الطموح إلى الحياة اليومية”.

وضمت لجنة تحكيم برنامج الواجهة لهذا العام الفنانة السعودية وممثلة المملكة العربية السعودية في بينالي البندقية الدولي الستين: منال الضويان، ونائبة مدير الفنون بمؤسسة فن جميل: نورا رازيان، والمنسقة للفنون العالمية في متحف تيت مودرن في لندن: نبيلة عبد النبي، ورئيسة قسم الفنون الحديثة والمعاصرة في متحف المتروبوليتان للفنون بمدينة نيويورك: شينا واغستاف.

كما اختارت لجنة التحكيم أيضًا منح تقدير خاص لمقترحين مختصرين؛ لأصالة عملهما، ورؤيتهما الجريئة، وهما: مقترح “أطفال البحر” للفنانيين بسمة فلمبان، وعبير سلطان، ومبارك مهدي، ومقترح “تجسيد حواء” للفنانة سارة العبدلي.

من الجدير بالذكر أن تكليف واجهة حي جميل هو برنامج سنوي يعكس اهتمام مؤسسة فن جميل بدعم الأعمال الفنية والثقافية لفنانين محليين وتقديمها للمجتمع، ويهدف التكليف المستوحى من موضوع سنوي إلى تعزيز الحوار مع  برامج فنون حي التي تصوغها مؤسسة فن جميل، ويستجيب بشكل أساسي لخيوط البحث، وشبكات التأثير، والحراك الفني والتاريخي في المنطقة.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى