البريد
أخبار تهمكاقتصاد وتكنولوجيا وعلومالرئيسية

 رزان المبارك ومحمود محيي الدين يشاركان في الاجتماعات الوزارية التمهيدية لـ COP28

Adv

كتب – محمد طنطاوى: شاركت سعادة رزان خليفة المبارك، رائدة الأمم المتحدة لتغير المناخ لمؤتمر الأطراف COP28 نظيرها الدكتور محمود محيي الدين رائد الأمم المتحدة لتغير المناخ لمؤتمر COP27 في الاجتماعات الوزارية التمهيدية لـ COP28، التي انعقدت هذا الأسبوع في أبوظبي بدولة الإمارات، وتمحورت مشاركتهما حول دور المدن والأقاليم والشركات ومنظمات المجتمع المدني (الجهات الفاعلة غير الحكومية) في قيادة العمل المناخي الفعّال. وشدد الرائدان والمشاركون على أهمية تبني الحلول القائمة على الطبيعة، والتمويل المبتكر للمناخ، وتعزيز مشاركة الشعوب والشباب والنساء والمجتمعات المحلية في جهود العمل المناخي.

نُبذة عن سعادة رزان المبارك:

تم انتخاب رزان المبارك رئيسةً للاتحاد الدولي لحفظ الطبيعة لمدة أربع سنوات بدءاً من سبتمبر 2021.

وهي ثاني امرأة تقود الاتحاد طوال تاريخه الممتد على مدار 75 عاماً وأول رئيسة من غرب آسيا.

تم تكليف رزان المبارك بمهمة رائد الأمم المتحدة للمناخ في مؤتمر الأطراف COP28 الذي تستضيفه دولة الإمارات، والمقررة إقامته في مدينة إكسبو دبي في الفترة من 30 نوفمبر إلى 12 ديسمبر 2023.

قدمت رزان المـبارك مساهمات بارزة لأكثر من عشرين عاماً في دعم جهود الدولة نـحو التوجه إلى مسـتقبل أكثر اسـتدامـة، كما قامت بدور ريادي في جهود الحـمايـة الـبيئية المـتواصـلة والـحفاظ على التنوع البيولوجي على مسـتوى مـنطقة غـرب آسيا والعالم.

بفضل خبراتها المتنوعـة التي اكتسـبتها مــن خلال قــيادة أكبر الهـيئات الـتنظيمية الـبيئية في الشرق الأوسـط، ورئاستـها لمـؤسـسة خيرية دولـية تـدعـم مشروعات الـحفاظ على التنوع البيولوجي في جـميع أنـحاء الـعالـم، وإدارتـها لمـنظمة أهـلية تركّز على إشراك الإماراتيين في حماية المنظومات البيئية الطبيعية بالدولة، حــازت رزان المــبارك تــقديــراً كبيراً، واختارها المـنتدى الاقـتصادي الـعالمـي ضمـن أبـرز 100 قـيادة شـابـة في عـام 2018.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى