اقتصاد وتكنولوجيا وعلوم

e& تسجل نموًا قياسيًا بنسبة 7.4% في صافي الأرباح لتصل إلى 10 مليار درهم إماراتي لعام 2022

Adv

كتب – أحمد طنطاوي: أعلنت e& اليوم عن نتائجها المالية الموحدة للعام 2022، حيث سجلت نموًا قياسيًا في صافي الأرباح الموحدة بنسبة 7.4٪ لتصل إلى 10.0 مليار درهم إماراتي.

ارتفعت إيرادات المجموعة الموحدة في السنة المالية 2022 إلى 52.4 مليار درهم إماراتي، بنمو سنوي بنسبة 4.7٪، مدعومة بالتحول الناجح الذي خاضته المجموعة، والتوسع ضمن ركائز الأعمال الجديدة وضمان تعددية مصادر الإيرادات.

وارتفعت الأرباح الموحدة قبل احتساب الفوائد والضرائب والاستهلاك والإطفاء لعام 2022 إلى 26.2 مليار درهم إماراتي، بنمو سنوي بنسبة 3.7 %، مما أدى إلى تحقيق هامش أرباح قبل احتساب الفوائد والضرائب والاستهلاك والإطفاء بنسبة 50 %، مما يعكس الربحية القوية للعمليات في e&.

e& مجموعة تكنولوجية واستثمارية عالمية رائدة

إن النمو القياسي الذي حققته e& لعام 2022، يؤكد على نجاح رحلة تحولها إلى مجموعة تكنولوجية واستثمارية عالمية، ويعكس الرؤية الطموحة لقيادة المجموعة في تشكيل منظومة متكاملة تتسم بالمرونة والقدرة على التكيّف والبقاء في الصدارة من خلال تقديم خدمات وحلول رقمية وتكنولوجية مبتكرة ومتكاملة لعملائها.

وحققت المجموعة تقدمًا كبيرًا منطلقة من إرثٍ ثريٍّ، لتقود نجاحات متتالية عبر رحلة التحول والتوسع عبر ركائز أعمال جديدة، وتنويع مصادر الإيرادات، وتحسين العمليات، مما ساهم في تعزيز مكانتها كمجموعة عالمية رائدة في مجال التكنولوجيا والاستثمار، وتحقيق النمو وبناء المرونة والكفاءة في عملياتها لمواجهة تحديات الاقتصاد العالمي.

وعززت المجموعة شراكاتها إقليميًا وعالميًا لتقديم حلول رقمية وخدمات تكنولوجية عالية القيمة، تلبي الاحتياجات المتطورة للمجتمعات والأسواق المختلفة التي تعمل بها، وتساهم في تمكين المجتمعات رقميًا.

إن تركيز e& في عام 2022 على خلق فرص جديدة للنمو وتسريع رحلتها الابتكارية، ساهم في دعم النتائج المالية القوية التي حققتها، لا سيما من خلال الاستفادة من إمكانياتها في توفير أحدث التقنيات والحلول الرقمية مثل خدمات الجيل الخامس الــ 5G  والذكاء الاصطناعي وإنترنت الأشياء، مما عزز من مكانتها في قيادة المستقبل الرقمي.

ثقة 163 مليون مشترك ترسم طريق النجاح

وبمناسبة الإعلان عن النتائج المالية لعام 2022، قال معالي جاسم بوعتابة الزعابي، رئيس مجلس إدارة e&:” تعد النتائج المالية الاستثنائية التي حققتها e&، بإيرادات موحدة بلغت 52.4 مليار درهم إماراتي وصافي أرباح بقيمة 10.0 مليار درهم إماراتي في عام 2022، دليلًا قويًا على نجاح استراتيجيتنا في التحول إلى مجموعة تكنولوجية واستثمارية، تسعى للمساهمة بشكل قوي في تطوير الأجيال القادمة من الاتصالات ووضع بصمة حقيقية في ابتكار الحلول التكنولوجية المتطورة”.

وأضاف: “تحرص المجموعة منذ بدء رحلتها للتحول إلى مجموعة تكنولوجية، على تنويع أعمالها ومصادر الدخل لديها عبر محاور الأعمال المتكاملة التي أسستها، وذلك من خلال التوسع إلى قطاعات جديدة وتقديم خدمات تكنولوجية مبتكرة، والتركيز على الاستفادة من الإمكانات التي توفرها التكنولوجيا الرقمية لتقديم أحدث الحلول والخدمات للعملاء في مختلف الأسواق التي تعمل بها”.

وتابع:” يظل التزامنا بخدمة عملائنا وإضافة القيمة المستدامة للمساهمين في صلب أولوياتنا، وأساس أعمالنا كمجموعة تكنولوجية رائدة عالميًا، ونسعى دائمًا من أجل إحداث تأثير إيجابي في المجتمعات التي نخدمها،  مدعومين بنتائجنا المتميزة خلال عام 2022 التي أحرزناها بفضل العمل الجاد والمتفاني لفريق الإدارة والموظفين، الذين قاموا ببذل جهود مضاعفة لترسيخ المكانة الإقليمية والعالمية للمجموعة ، كواحدة من أكثر العلامات التجارية موثوقية وتأثيرًا في القطاعات الحيوية، للمساهمة في تحقيق النمو المستدام للمجتمعات”.

مجموعة e& تلتزم بالابتكار وإضافة القيمة عبر عملياتها

وبهذه المناسبة، قال المهندس حاتم دويدار، الرئيس التنفيذي لـ e& : “كان عام 2022 استثنائيا لـ e&، في ظل تحولها إلى مجموعة عالمية للتكنولوجيا والاستثمار تعمل على تمكين المجتمعات رقمياً، ومع ذلك حققنا أداءًا قويًا في عملياتنا محليًا ودوليًا، ونتائجًا ملموسة بالرغم من التحديات العالمية الراهنة، وهو ما يؤكد مكانتنا القوية في الأسواق العالمية التي تتسم بسرعة التطور وشدة التنافسية”.

وأشار حاتم دويدار إلى أن نتائج العام الماضي تعد نتائجًا قياسية لكونها تحققت في ظل عام استثنائي شهد العديد من المتغيرات في مقدمتها تحوّلنا إلى e& بتغيير كامل للعلامة التجارية، بجانب تأثير الحرب الروسية الأوكرانية على الاقتصاد العالمي، فضلا عن آثار تداعيات جائحة كورونا التي لا تزال ممتدة في بعض الأسواق، وهي التحديات التي قابلناها بتحوط ومرونة شديدة ورؤية مستقبلية أهّلتنا للحفاظ على النمو وتحقيق نتائج أعمال قياسية”.

وتابع قائلاً: ” نجحت المجموعة عبر شركاتها التابعة التي تنتشر في 16 سوقًا من تمكين وإثراء حياة ملايين الأفراد مع تحقيق أعلى قيمة مضافة من الحلول والخدمات المبتكرة التي تقدمها للمؤسسات، مما جعلنا الاختيار الأول للعملاء في جميع الأسواق التي نعمل بها، لاسيما وأن المجموعة تعمل دائمًا على توظيف خبراتها وقدراتها الرقمية لتمكينهم بأفضل شكل ممكن”.

وأضاف دويدار: “تمتلك e& رؤية واضحة واستراتيجية ترتكز على قدرات وخبرات مكتسبة تؤهلها لتكون شريكًا في رسم ملامح المستقبل الرقمي العالمي، على أن يتحقق ذلك بالبحث والتطوير والابتكار في كل ما هو جديد ليمثل قيمة مضافة للأفراد والمجتمعات، وهو ما يمكن تحقيقه بالتكامل وتعزيز الشراكات مع قادة ورواد القطاعات التكنولوجية في العالم، لذلك شكّلت عمليات الدمج والاستحواذ لـ e& جزءًا مهمًا من استراتيجيتها للحفاظ على النمو، وتوسيع نطاقها الجغرافي، وتعزيز العائدات، ودفع مكانتها كمجموعة تكنولوجية واستثمارية عالمية “.

واختتم دويدار:” نفخر بالنجاحات التي تحققها المجموعة بجهود فرق عمل تضم مزيجًا بين الخبرات العالمية والمحلية والكوادر البشرية الشابة التي تسعى لوضع بصمة حقيقية في المستقبل”.

وشهدت اتصالات من e& خطوات كبيرة في تحولها لواحدة من أكثر الشركات ابتكارًا وتنافسية من خلال العديد من الإنجازات الاستراتيجية في عام 2022، بما في ذلك حصولها على لقب أقوى علامة تجارية للاتصالات في كافة الفئات في الشرق الأوسط وأفريقيا، وتصنيفها ضمن أقوى 3 علامات تجارية في قطاع الاتصالات على مستوى العالم، وفق تقرير Brand Finance Global 500.

الوسوم

مقالات ذات صلة

إغلاق