البريد
الرئيسية

الرئيس التنفيذي للمصرية للاتصالات متحدثًا رئيسيًا أمام المائدة المستديرة للاتحاد الدولي للاتصالات ومؤسسة سيسكو العالمية لدعم التحول الرقمي

على هامش المعرض والمؤتمر العالمي للهواتف المحمولة ببرشلونة

Adv

كتب – أحمد طنطاوي: شارك المهندس عادل حامد، العضو المنتدب والرئيس التنفيذي للمصرية للاتصالات كمتحدث رئيسي فيمناقشات المائدة المستديرة لدعم التحول الرقمي التي يعقدها الاتحاد الدولي للاتصالات وشركة سيسكو العالمية على هامش المعرض والمؤتمر الدولي للهواتف المحمولة ببرشلونة، وجاءت مشاركة الرئيس التنفيذي للمصرية للاتصالات بدعوة من تشاك روبنز، الرئيس التنفيذي لشركة سيسكو العالمية، وكذلك الاتحاد الدولي للاتصالات للتحدث عن فرص التعاون في مجال محو الأمية الرقمية وذلك خلال نقاشات الجلسة التي يدعى إليها نخبة مختارة من الرؤساء التنفيذيين لكبرى شركات الاتصالات في العالم، منها مجموعة اتصالات العالمية، وشركة تليفونيكاالإسبانية، وشركة تيلينور النرويجية.

تستهدف المناقشاتاستعراض فرصإقامة شراكات عالمية مع شركات الاتصالات لدعم تطوير المهارات الرقمية في المجتمعات الأكثر احتياجابما يمكنها من استخدام الأدوات الرقمية والنفاذ إلى الخدمات الإلكترونية بشكل أفضل، وكذلك تقديم الدعم للراغبين في تطوير مهاراتهم الرقميةالأساسية، من خلال توفير الموارد اللازمة، والمعدات، والخدمات اللوجستيةالتي تحتاجها مراكز التدريب لتحقيق هذا الهدف.

واستعرض المشاركون في المائدة المستديرة المبادرات التي تنفذها مؤسساتهم حاليًا لتعزيز محو الأمية الرقمية وتطوير المهارات في مجتمعاتهم، وإمكانية تنفيذها من خلال المؤسسات المشاركة في المبادرة، مع توضيح سبل التعاون الممكنة لجلب المزيد من الأشخاص عبر الإنترنت للعمل على تطوير مهاراتهم الرقمية، سواء في المجتمعات المتقدمة أو المجتمعات النائية والريفية.

وفي كلمته أمام المائدة المستديرة قال المهندس عادل حامد أن المصرية للاتصالات تواصل العمل على دعم محو الأمية الرقمية والإسراع من وتيرة التحول الرقمي، مستعرضا استراتيجية الهرم الرقمي التي تنتهجها الشركة لتحقيق هذا الهدف، حيث ترتكز قاعدة الهرم على البنية التحتية المعلوماتية المتطورة وصولا إلى قمة الهرم المتمثل في خدمات وتطبيقات رقمية تمكن المواطن المصري من الاستفادة الحقيقية من عمليات التحول الرقمي، مشيرًا إلى أن ذلك لن يتحقق من دون تطوير البنية التحتية للاتصالات ورفع كفاءة الخدمات المقدمة، وهو ما نجحت فيه الشركة بشكل واضح خلال السنوات الماضية.

وأشار حامد كذلك إلى الجهود التي تبذلها الشركة لتطوير المهارات الرقمية للشباب ومنها مبادرة مدارس وي للتكنولوجيا التطبيقية ومراكز الإبداع التكنولوجي، وغيرها من المبادرات التي تضمن إعداد جيل متميز من الشباب، يتمتع بمعرفة رقمية متميزة، ورؤية إبداعية قادرة على دفع عجلة النمو الاقتصادي في البلاد.

جدير بالذكر أن الاتحاد الدولي للاتصالات أطلق مبادرة مراكز التحول الرقمي بالتعاون مع مؤسسة سيسكو في سبتمبر 2019 لمساعدة البلدان في تحقيق التحول الرقمي وتسريع وتيرة النمو الاقتصادي، بما يسهم في تطوير المهارات الرقمية لتوفير فرص العمل التي تشكل جزءاً من المبادرة العالمية بشأن الوظائف اللائقة للشباب، وستساهم بشكل مباشر في تحقيق خطة التنمية المستدامة لعام 2030،

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى