من هممنوعات ومجتمع

من هي غالية الظفيري؟!

Adv

غالية الظفيري،

هي أحد أهم المصممين الداخليين والمعماريين الذين برزوا بسرعة في الكويت، بعد ما  أكملت 3 سنوات في جامعة AUK في هندسة الكمبيوتر ومن ثم قامت بتغيير تخصصها وجامعتها وذهبت إلى الولايات المتحدة الأمريكية وحصلت على أول شهادة بكالوريوس من الجامعة الكاثوليكية في الفن المعماري، أدركت بأن الطريق الذي سارت به هذه المرة صحيح ومناسب لها، حيث نَبض من قلبها بصوتٍ عالٍ عِشقُها للفنون والرسم وأمست تنظرُ إلى كُل شيءٍ بعين الفنان الذي بإمكانه تحويل شبكة العنكبوت إلى لوحة فنية أو بناء معماري ضخم.

ثم قررت وفقاً لما طرأ عليها من تغيرات أن تنتقل للعيش في عاصمة واشنطن للانتقال إلى مرحلة دراسية آخرى واكتشفت بعد أول فصل دراسي شغفها الذي يسعُ العالم حيث لا سقف ولا نهاية، ذلك الشغف الذي يجمع ما بين الفن والثقافة بطريقةٍ لا مثيل لها. تفوقت غالية في دراستها وتخرجت من جامعة هاورد بتخصص رئيسي في الدراسات المعمارية في عام ٢٠١٩، استمر الدافع الذي كان يشتعل في قلب غالية للدمج بين ثقافتها والهندسة حتى وصل إلى أوجه واشتعلَ بأفضل طريقةٍ ممكنة وتمكنت من الحصول على جائزة أفضل مشروع تخرج من الجامعة ولاقت التقدير والتهنئة من دولة الكويت، فمشروعها كان يتضمن تصميم خاص لمحطات قطار الريل في الكويت.

ثم عادت إلى الكويت لتبدأ التحدي الحقيقي، قدمت على العديد من الشركات الرائدة في الكويت وتم رفضها بعينٍ لم تُلامس الشغف فقررت إنشاء شركتها الخاصة في أميركا إيماناً منها بالعالم الذي تملكهُ بداخلها وذلك الصوت الذي يدفعها إلى الأمام ولا ينقطع، وبالفعل بدأت بالعمل في مجال الهندسة والتصميم الداخلي بالتعاون مع وكالة عقارات تهدف لإعادة بيع البيوت بعد ترميمها واصلاحها وتأثيثها لكب تظهر في أبهرِ حُله مما جعلها تضفي على أرضية العلم رصيفاً من الخبرة، وهذه كانت انطلاقة  غالية الظفيري بعد أن نشرت أعمال الصيانة والتصميم التي تقوم بها على وسائل التواصل الاجتماعي، وتمكنت بذلك من جمع قاعدة جماهيرية تثق بها و بأعمالها حتى حصلت على أول عميل رسمي لها في الكويت.

المصممة المعمارية الكويتية غالية الظفيري
المصممة المعمارية الكويتية غالية الظفيري

تهدف من خلال شركتها الخاصة استوديو غالية الظفيري للتصميم الداخلي والمعماري إلى تقديم حلول معمارية مستدامة من خلال الجمع بين الجغرافيا والتاريخ والثقافة والفن تحت سقف واحد. تتبع غالية فلسفة الإيمان بالطبيعة فتقول: “البنية البيولوجية للنباتات والحيوانات تساعدها على البقاء والتطور، لذلك كلما اقتربنا من الطبيعة كلما أصبحنا أكثر استدامة.” أعمالها الفنية والمعمارية على أرض الواقع أكبر دليل على فلسفتها، فهي تستخدم الألوان الطبيعية وتستند على دراسة الضوء الطبيعي والقواعد العلمية للمتطلبات البشرية للمساحات في كل ما تقدمه لعملائها. تعتقد غالية بأن مجتمع وثقافة الكويت بحاجة إلى توسيع وتعزيز وجهات نظرهم ومداركهم تجاه الهندسة المعمارية والتصميم الداخلي، لذلك هي تعمل بكل جهد لتحقيق هذه الرؤية.

تؤمن غالية بأهمية الثبات على القيم المعمارية خلفاً لمن سبقوها وبالاستمرار لتقديم الأفضل  وترى بأن التعرف على أفراد مجتمعها والتواصل معهم أحد أهم أسرار النجاح لأن مفتاح رغبات الناس يكمن في دواخلهم، كما أنها تستقطب الشباب الواعد لكي تصبح غاليه الآن أحد أهم المعماريين والمصممين في الكويت.

المصممة المعمارية الكويتية غالية الظفيري
المصممة المعمارية الكويتية غالية الظفيري

Ghalia Al-Dhafiri, one of the most important interior designers and architects who climbed the ladder quickly in Kuwait, after completing 3 years at AUK University she changed her university and Specialization to obtain later her first BA from the Catholic University in arts and architecture, she realized that the path she had followed is exactly her path and she decided to move forward.
Her love for arts and drawing beats loudly from her heart, and she looked into everything with the eye of an artist who could turn a spider’s web into a painting or a huge architectural building.
Then, according to the changes that occurred to her, she decided to move to live in the capital of Washington DC to complete her studies until she got a BA from Howard University in Architecture studies in 2019.
The flame that was burning in Ghalia’s heart to combine her art and architecture continued until it reached its peak and ignited in the best possible way by awarding her for the best graduation project from the university and it was appreciated and congratulated by the State of Kuwait, as her project included a special design for the railway stations in Kuwait.

Then she returned to Kuwait to start the real challenge. She submitted to many of the leading companies in Kuwait and was rejected with an eye that did not touch her passion, so she decided to establish her own company in America, believing in the world she owns inside her and that voice that pushes her forward and does not stop, and indeed she started working in the field of engineering and design  The Ministry of Interior, in cooperation with a real estate agency, aims to resell homes after repairing and furnishing them, so that they appear in the most amazing way, which made them give the science ground a platform of experience.
Gathering a mass base that trusts her and her business until she got her first official client in Kuwait.

Through her own company, Ghalia Al Dhafiri Interior and Architectural Design Studio, she aims to provide sustainable architectural solutions by combining geography, history, culture and art under one roof.  Ghalia follows the philosophy of believing in nature, saying: “The biological structure of plants and animals helps them to survive and develop, so the closer we get to nature, the more sustainable we become.”  Her artistic and architectural works on the ground are the biggest evidence of her philosophy, she uses natural colors and is based on the study of natural light and the scientific rules of human requirements for spaces in everything she offers to her clients.  Ghalia believes that the society and culture of Kuwait need to expand and enhance their perspectives and perceptions towards architecture and interior design, so she is working hard to achieve this vision.

Ghalia believes in the importance of steadfastness on architectural values, succeeding those who preceded her, and continuing to provide the best. She believes that getting to know the members of her community and communicating with them is one of the most important secrets of success, because the key to people’s desires lies within them. She also attracts promising young people so that Ghalia is now one of the most important architects and designers in Kuwait.

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

إغلاق