الرئيسية

قصيدة هِيَ للشاعر عبدالعزيز جويدة

Adv

هي امرأةٌ

لأهلِ العشقِ في شتَّى مذاهبِهِمْ

وأهلُ العشقِ يَعترضونْ

فكيفَ نُحاسبُ العشاقَ

في شَتَّى مذاهبِهِمْ

وهُمْ في العشقِ مُختلفونْ ؟

فكلُّ مُتَيَّمٍ مَذهَبْ

وكلُّ حَبيبةٍ كوكبْ

وكلُّ دَقيقةٍ مَطلبْ

لِمن في العشقِ يَقتتلونْ

 

هي امرأةٌ

وليسَ كَمِثلِها امرأةٌ

بِهذا الكونِ واللهِ

ولا ستكونْ

هي امرأةٌ لآخِرِ قَطرةٍ منها

وتُخفي في أُنوثَتِها ،

وضِحكَتِها..

عَبيرَ مَزارعِ الليمونْ

 

هي الأنثى

ومَن في ذاكَ يَعترضُ

عليها الكلُّ مُتفقونْ

هي امرأةٌ

تَفرُّ كمُهرةٍ تَجري على وَرقي ،

حِصانٍ شاردٍ مَجنونْ

هي امرأةٌ

تُراصِدُني ، وتَتبعُني

تَراني أينما كانتْ

وتُوجدُ أينما سأكونْ

هي امرأةٌ

أُغازِلُ كلَّ ما فيها

ولي عُذري إذا كنتُ ..

بها المفتونْ

هي امرأةٌ بِعينيها فراديسٌ وجنَّاتٌ

ومِن شُهدائها قلبي

ولستَ بآخِرِ الشهداءِ يا قلبي

ولا ستكونْ

 

هي امرأةٌ

تُحاولُ رَأْبَ هذا الصَّدعِ

ما بيني ، وما بيني

هي امرأةٌ

أُحاولُ طِيلةَ الأيامِ

أُخفيها عنِ الأنظارِ

وهْيَ تُطِلُّ مِن عيني

هِي امرأةٌ وقد شَطبتْ

جميعَ تَجارِبي الأولى

لها جَزرٌ ، لها مَدٌّ

وبينَ الجزرِ والمدِّ ..

يَعيشُ القلبُ مَذهولا

هي امرأةٌ

تَظلُّ كَمَنجمِ الدَهَشاتِ تُدهشني

بكلِّ دَقيقةٍ دَهشةْ

وكلُّ دقيقةٍ أحلى

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق