الرئيسية

في إم وير: 75% من المؤسسات تولي أولوية قصوى لتجربة الموظفين الرقمية

Adv

كتب – محمد طنطاوي: كشفت شركة “في إم وير” (رمزها في بورصة نيويورك: VMW) الشركة العالمية الرائدة في تطوير البرمجيات المؤسسية، اليوم عن نتائج الدراسة البحثية التي أجرتها حول آليات تحسين تجربة الموظفين للعمل من أي مكان. وخلصت الدراسة التي حملت عنوان: “”تحسين تجربة الموظف الرقمي للعمل في أي مكان”، والتي أجرتها شركة “فورستير الاستشارية” بتكليف من شركة “في إم وير”، إلى أن تجربة الموظف الرقمي هي عنصر هام ورئيسي في جهود الشركات لتمكين القوى العاملة وفق نظام العمل الهجين، وأن تجربة العمل المتميزة للموظفين تتطلب أربعة مكونات رئيسية هي: تقديم التجربة، وقياس التجربة، والتحليل، والمعالجة.

وأصبح الاستثمار في تجربة الموظف الرقمية واعتمادها يشكل أمراً ضرورياً للشركات التي تتعامل مع التحديات المختلفة التي تواجه نظام العمل الهجين. ووفقًا للدراسة، فقد أولى 75% من المشاركين تجربة الموظفين الرقمية أولوية قصوى منذ بداية الجائحة. وعند سؤال المشاركين حول أبرز أولويات العمل التي تدفع إلى تحسين تجربة الموظفين الرقمية، أكد 80% من المشاركين رغبتهم بتعزيز إنتاجية الموظفين. في حين عبر 75% منهم عن أملهم في أن تساهم حلول تجربة الموظفين الرقمية في تحسين تجربة الموظفين بشكل عام، وزيادة معدلات الاحتفاظ بهم.

وبهذه المناسة، قال شانكار آير، نائب الرئيس الأول والمدير العام لحوسبة المستخدم النهائي لدى “في إم وير”: تولي الشركات التي اعتمدت أسلوب العمل الهجين أولية هامة للاستثمار في تجربة الموظف الرقمية، نظراً لمساهمتها الكبيرة في دعم الموظفين وفرق تكنولوجيا المعلومات، وتمكينهم من إحداث التأثير الإيجابي المطلوب، والقيام بالمهام والأعمال المختلفة على أكمل وجه. تمثل التجربة الرقمية السلسة ميزة تنافسية هامة للشركات التي تهتم بتوظيف أفضل المواهب والاحتفاظ بها”.

ويواصل الاستثمار في حلول تجربة الموظف الرقمية نموه في ظل سعي الشركات لتحسين مستوى رضا الموظفين لديها. وعلى الرغم من أن 25% فقط من المشاركين في الدراسة أشاروا لامتلاكهم لحل شامل ومتكامل لتجربة الموظف الرقمية، إلا أن الغالبية (حوالي 60%) تتوقع تنفيذ هذا الحل الشامل في غضون 24 شهرًا. بالإضافة إلى ذلك، أشار 84% من المشاركين أن ميزانيتهم لحلول تجربة الموظف الرقمية ستنمو إلى 11-25% من إجمالي ميزانية تكنولوجيا المعلومات الخاصة بهم على مدار السنوات الثلاث المقبلة، الأمر الذي يؤكد على أهمية إيجاد حل شامل يدعم احتياجات جميع الموظفين.

وأكد ثلثا المشاركين في الدراسة استخدامهم ثلاثة بائعين أو أكثر لدعم تجربة الموظف الرقمية الخاصة بهم، إلا إن استخدام مزودين متعددين يعزز من الصعوبات المرتبطة بتكامل تجربة الموظف الرقمية جراء إعاقة التحليلات الأساسية وزيادة الصعوبات عند تقييم عائدات الاستثمار على حلول تجربة الموظف الرقمية. الأمر الذي يحتم وجود نهج شامل لتحسين تجربة الموظف الرقمية. وقد أولى ثلثا المشاركين في الدراسة أولوية قصوى لحلول تجربة الموظف الرقمية الشاملة القادرة على توفير قدرات تسليم ومراقبة وتحليل ومعالجة ناجحة. ومن الهام جداً وجود حل لتجربة الموظف الرقمية يمتاز بالشمولية والقدرة على تغطية مختلف المكونات للنجاح في توفير تجربة رقمية سهلة ومريحة للموظفين.

وتساعد منصة “في إم وير” للعمل من أي مكان (VMware Anywhere Workspace) مسؤولي تكنولوجيا المعلومات على توفير تجربة متميزة للموظفين من خلال تمكينهم من تسليم وقياس وتحيل ومعالجة المشاكل والتحديات المرتبطة بتجربة الموظفين.

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق