اقتصاد وشركاتتكنولوجيا وعلوم

سفير الإمارات لدى السعودية: «إكسبو 2020» منصة عالمية للعقول المبدعة

Adv

أكد الشيخ نهيان بن سيف بن محمد آل نهيان سفير الإمارات لدى المملكة العربية السعودية، أن معرض «إكسبو 2020 دبي» يُعد منصة عالمية متفردة للعقول المبدعة، ويسهم في رسم خريطة طريق تمكن البشرية من مواجهة التحديات العالمية المشتركة، وتحويلها إلى فرص مبتكرة واستثنائية لعالم أفضل.
وقال إن «إكسبو دبي» حدث عالمي طموح يجمع أكثر من 190 دولة للمشاركة في صنع عالم جديد، من خلال المشاركات المبتكرة حول موضوعات الاستدامة والتنقل والفرص والتي من شأنها أن تغير واقعنا وتحدث تأثيراً إيجابياً هادفاً وملموساً نحو تحقيق التنمية المستدامة. وعن دور الحدث في صياغة أجندة عمل عالمية للتعاون المثمر بين الدول.

وأوضح أن المشاركة الفاعلة لهذا العدد الكبير من الدول تؤكد أهمية هذه التظاهرة العالمية في ظل الأوضاع التي يعيشها العالم جراء «كوفيد-19» والتي تتطلب مزيداً من التعاون والتكاتف بين الدول والشعوب وتفعيل التواصل الإيجابي والمباشر بين الحكومات والشركات والأفراد لتبادل الخبرات واكتشاف الفرص الواعدة، وتعزيز الجهود المشتركة لتطوير حلول ناجحة للتحديات التي تواجه العالم وصياغة ملامح مستقبل أفضل للجميع.
وأكد أن «إكسبو 2020 دبي» يجسد رغبة الدول والشركات والشعوب في عودة الحياة لطبيعتها في كافة المجالات الاقتصادية والثقافية والسياحية والترفيهية، ويلعب دوراً محورياً مهماً في صياغة الأجندة العالمية لرحلة التعافي العالمي من «الجائحة» خلال الفترة المقبلة.
وأشار إلى دور معرض «إكسبو» كمنصة جامعة للبشرية على أسس من المحبة والسلام والتعايش، مؤكداً أن دولة الإمارات منذ تأسيسها على يد المغفور له الشيخ زايد بن سلطان آل نهيان، طيب الله ثراه، حاضنة لقيم التسامح والاعتدال والتعايش، وهو نهج راسخ ومسيرة ممتدة بقيادة صاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان رئيس الدولة، حفظه الله، وصاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي، رعاه الله، وصاحب السمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان ولي عهد أبوظبي نائب القائد الأعلى للقوات المسلحة، وإخوانهم أصحاب السمو أعضاء المجلس الأعلى حكام الإمارات.
وأضاف: «آمنت الدولة بأن استقرار وازدهار المجتمعات على كافة المستويات يكمن في التسامح والتعايش ونشر الخير وتعزيز الحوار والعمل المشترك بين الدول والشعوب والثقافات بهدف خدمة الإنسانية وبناء مستقبل أفضل للجميع ويحمل شعار (إكسبو 2020 دبي) تواصل العقول وصنع المستقبل (رسالة إلى جميع الثقافات والشعوب للتواصل والتكاتف لتحقيق إنجازات ملهمة لغد أكثر إشراقاً)».
وعن الدور المهم لهذه الفعالية الدولية في إعداد قادة المستقبل من الشباب وتحفيزهم على التميز والإبداع، وترسيخ إرث مستدام للأجيال القادمة، قال: «إن الشباب يؤدي دوراً محورياً ومهماً في (إكسبو 2020 دبي) لرسم ملامح مستقبل أفضل للبشرية، حيث شارك الشباب في رحلة التحضير لاستضافة أول (إكسبو) في منطقة الشرق الأوسط وأفريقيا وجنوب آسيا».
وأضاف أن «إكسبو2020» منصة لإلهام وتمكين الأجيال المقبلة في المنطقة والعالم وعلى الشباب اقتناص الفرص الملهمة من هذه المنصة الضخمة واستثمار طاقاتهم الكامنة وإيصال صوتهم في سبيل دفع عجلة النمو والتطور الاجتماعي والعلمي والثقافي.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق