البريد
اقتصاد وتكنولوجيا وعلوم

مجتمع الأعمال المصري يرحب بالخطوط الجوية الكندية في القاهرة وتدشينها أول خط جوي مباشر القاهرة-مونتريال

Adv

قام مجتمع الأعمال المصري بالترحيب بأعضاء مكتب الخطوط الجوية الكندية في احتفالية قامت شركة Excel Travel بتنظيمها في قلب القاهرة وعلى ضفاف النيل، حيث شهد الحضور اللحظة التاريخية لاعلان الشركة تدشينها خط طيران مباشر يربط القاهرة ومونتريال على مدار العام.

وقام  مهدي سينتيسي، مدير مكتب سويسرا والمغرب والجزائر ومصر للخطوط الجوية الكندية، بتعريف الحضور على الجوانب الفنية لأسطول الشركة الوطنية الكندية، بالإضافة للتدابير الاحترازية الناتجة عن منهجية علمية تبنتها الشركة للتصدي لجائحة الكوفيد-19 وذلك لتوفير أعلى مستوى من الرعاية والحماية والتي تضع نصب عينيها صحة المسافرين في المقام الأول.

وقال السيد مهدي: “يسعدنا أن نعلن عن تدشين الخطوط الجوية الكندية للخط الجوي المباشر القاهرة – مونتريال، في 19 يونيو 2021، وسيتم تنظيم ثلاث رحلات أسبوعياً على مدار العام على متن طائرات Boeing 787-800 Dreamline ذات الـ255 مقعد والتي تتيح للمسافرين الاختيار بين 3 درجات: Air Canada Signature Class, Premium Economy and Economy class. تم العمل على تنسيق توقيتات الرحلات لإتاحة ربطها بالرحلات القادمة والمتجهة من وإلى القاهرة من جميع أنحاء كندا والولايات المتحدة من خلال مقرنا الرئيسي في مونتريال”.

منذ تأسيس الخطوط الجوية الكندية عام 1937، تقوم طواقم الطيارين والضيافة والتشغيل برفع علم كندا حول العالم. وفي عام 2019، استقبلت الشركة أول طيارة Airbus A220-300 مصنعة في مونتريال وحالياً يتم تشغيل 9 طائرات كندية الصنع.

قالت ياسمين وهاب، المفوض التجاري لسفارة كندا في مصر: “اكتسبت مصر مكانتها كمركزاً اقتصادياً وصناعياً عبر التاريخ وما نشهده اليوم من تدشين لخط جديد هو تأكيد على مكانة مونتريال كمدينة عالمية نابضة بالحياة، ومطار مونتريال-ترودو الدولي كبوابة رئيسية إلى أمريكا الشمالية. رحلات الخطوط الكندية القاهرة-مونتريال على مدار العام، ستيسر وتتيح فرص ازدهار ونمو الشركات الكندية في السوق المصري، الأمر الذي يمكنها من الحصول على فرص تجارية هامة في القطاعات الصناعية الرئيسية، مثل تكنولوجيا المعلومات والاتصالات، الصناعات الغذائية والزراعية، والتكنولوجيا النظيفة، والتعدين، والنقل. ومع إطلاق هذا الجسر الجديد الذي يربط بين بلدينا، تسطر الخطوط الجوية الكندية فصلاً جديداً في العلاقات الكندية المصرية لتكون شركة الطيران الوحيدة في القارة الأمريكية التي تنظم رحلات مباشرة إلى مصر. كما تبني الخطوط الجوية الكندية على ما حققته شركة مصر للطيران الشريكة في تحالف Star Alliance والتي تربط تورونتو بالقاهرة منذ عام 2011. كما نتطلع لربط الثراء الثقافي في القاهرة بريادة بمونتريال العالمية في مجال الفنون الرقمية والصناعات الإبداعية، بمجرد رفع القيود المفروضة على السفر والصحة العامة في مواجهة جائحة الكوفيد-19”.

وللحد من زيادة انتشار فيروس كوفيد-19، تنصح حكومة كندا بعدم السفر خارج البلاد لغير الضرورة. ومنذ بدء الجائحة وحتى الآن، لازالت كندا غالقة أبوابها أمام السائحين ولا يسمح بعبور حدودها إلا للكنديين والمقيمين الدائمين والرعايا الأجانب لأسباب ضرورية منها لمّ الشمل مع أفراد الأسرة من الدرجة الأولى. واعتباراً من 4 يونيو تم تجديد اشتراط خضوع جميع المسافرين لكندا أو العائدين إليها، للاشتراطات الإلزامية ومنها مسحة COVID-19 قبل السفر وعند الوصول والحجر الصحي لمدة 14 يوماً. ويتعرض المخالفون لدفع غرامات قدرها 000 5 دولار عن كل خرق. كما يجب على المسافرين أن يتلزموا بالحجر الصحي الإلزامي لمدة ثلاث ليال في أحد الفنادق التي تم تحديدها والإعلان عنها من قبل الحكومة الكندية عند الوصول.

 

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى