البريد
أخبار تهمكخدمات

«بوزيتيف زيرو» والتميمي للطاقة تتعاونان لتسريع نمو سوق الطاقة النظيفة في السعودية

Adv

كتب – محمد طنطاوي: أعلنت شركة «بوزيتيف زيرو»، المزود الرائد لحلول الطاقة اللامركزية في دول مجلس التعاون الخليجي، وشركة التميمي للطاقة، إحدى الشركات الرائدة في مجال خدمات الطاقة المتكاملة والمستدامة بالمملكة العربية السعودية، عن تدشين شراكة استراتيجية لتطوير وتنفيذ مشاريع في قطاع الطاقة الشمسية في جميع أنحاء المملكة العربية السعودية.

وتم إضفاء الطابع الرسمي على هذا التعاون بتوقيع اتفاقية شراكة بين شركة «سراج باور»، وهي ذراع مجموعة «بوزيتيف زيرو» في قطاع توليد الطاقة اللامركزية، وشركة تأجير معدات الطاقة «إنيركو»، وهي شركة رائدة في مجال توفير حلول الطاقة في المملكة العربية السعودية وتابعة لشركة التميمي للطاقة. وتتجلى أهمية الاتفاقية في كونها توفر للطرفين إطار عمل مرن للاستفادة من خبراتهما المتنوعة في مشاريع الطاقة الشمسية وتوظيفها في تسريع نمو سوق الطاقة النظيفة في السعودية.

وستشرع شركتا «سراج باور» و«إنيركو» خلال المرحلة المقبلة في تسخير قدراتهما وخبراتهما المشتركة لتطوير مجموعة من حلول الطاقة الشمسية لصالح المنشآت التجارية والصناعية وتمويلها في جميع أنحاء المملكة العربية السعودية. وسيشمل هذا التعاون الواعد حشد الإمكانات الضرورية لتنفيذ المشاريع المتوقع إرسائها على الجانبين، بما فيها الكوادر البشرية المؤهلة والمعدات والتكنولوجيا وغيرها من الموارد الأخرى.

وتأتي هذه الشراكة في أعقاب إعلان شركة «بوزيتيف زيرو» مؤخراً عن استثمار كبير يصل إلى 400 مليون دولار من جانب شركة بلاك روك، أكبر شركة لإدارة الأصول في العالم بمحفظة أصول تزيد قيمتها عن 9.4 تريليون دولار. وسيعزز هذا الاستثمار نمو شركة «بوزيتيف زيرو» وابتكاراتها في منطقة دول مجلس التعاون الخليجي، خاصة فيما يتعلق بحلول خفض الكربون اللامركزية، والطاقة الشمسية وكفاءة الطاقة وتخزين الطاقة عبر وحدات البطاريات المتنقلة، بما يُسهم في دعم أهداف المنطقة للتحول في مجال الطاقة والتنويع الاقتصادي، فضلاً عن الجهود العالمية لمكافحة تغير المناخ.

وبهذه المناسبة، قال صلاح عبد اللطيف، المدير العام التنفيذي لشركة التميمي للطاقة القابضة:
“نشهد تسارعاً ملحوظاً في وتيرة التحول إلى نموذج الطاقة النظيفة في المملكة العربية السعودية، وذلك تماشياً مع مبادرة السعودية الخضراء التي تستهدف زيادة حصة الطاقة المتجددة إلى 50% من مزيج الطاقة الأولية بحلول عام 2030. ندرك جيداً ما تكتنفه هذه المهمة من صعوبات، لكن شركة إنيركو، باعتبارها شركة رائدة تحظى بدعم مجموعة التميمي للطاقة، تتمتع بمكانة مثالية تؤهلها للعب دور جوهري في تحقيق هذه المهمة. كما أن تعاوننا مع سراج باور ومجموعة بوزيتف زيرو من شأنه أن يعزز إمكانات شركة التميمي للطاقة بشكل غير مسبوق، وهذا إلى جانب أنه يفتح فرصاً واعدة تتيح لكلا الطرفين المساهمة بفاعلية في تسريع تبني حلول الطاقة الشمسية في مختلف القطاعات بالمملكة.”

وعلّق ديفيد أوريو، الشريك المؤسس والرئيس التنفيذي لشركة «بوزيتف زيرو»، قائلاً:
“إن المملكة العربية السعودية بصدد طفرة كبيرة في الطلب على الطاقة النظيفة، وستكون الطاقة الشمسية رافداً أساسياً في تلبية هذا الطلب باعتبارها المكون الرئيسي في البرنامج الوطني للطاقة المتجددة تحت مظلة رؤية المملكة 2030. وفي سبيل الوفاء بهدف إضافة 40 جيجاواط من الطاقة الشمسية الكهروضوئية بحلول العام 2030، سنسعى من خلال شراكتنا مع شركة التميمي للطاقة إلى تقديم أفضل ما لدى مجموعتينا إلى السوق السعودية، ونحن نثق في أن التميمي للطاقة هي الشريك الأفضل لأول شراكة استراتيجية تبرمها بوزيتيف زيرو في المملكة، ونتطلع بصدق إلى لعب دور ملموس في مسيرة تحول قطاع الطاقة في السعودية من خلال هذه الاتفاقية التي تتيح لسراج باور وإنيركو تقديم عطاءات المشاريع وتنفيذها معاً.”

وبحسب قاعدة بيانات موارد الطاقة العالمية لشركة شل، تُعد المملكة العربية السعودية واحدة من بين أفضل 10 دول في العالم من حيث إمكانات إنتاج الطاقة الشمسية المركزية، وقد تعززت هذه المكانة بفضل التشريعات الجديدة التي أقرتها المملكة خلال الأشهر الثمانية عشر الماضية لتسهيل بناء محطات الطاقة الشمسية اللامركزية بما يؤدي إلى زيادة مساهمة الطاقة الشمسية الكهروضوئية اللامركزية في مزيج الطاقة في البلاد.

وقد خطت الشركات التأسيسية ضمن مجموعة «بوزيتيف زيرو» بالفعل خطوات ملحوظة في أسواق دول مجلس التعاون الخليجي الرئيسية، إذ تمتلك «سراج باور» أكبر محفظة في المنطقة للطاقة الشمسية اللامركزية، بقدرة تزيد عن 200 ميجاواط من الطاقة الشمسية، أي ما يعادل تزويد أكثر من 43,000 منزل بالطاقة سنوياً، وهو ما يُسهم في تجنب أكثر من 223 ألف طن متري من انبعاثات الكربون سنوياً. فيما حققت «طاقة سوليوشنز»، وهي الذراع المختص بكفاءة الطاقة في المجموعة، وفورات في الطاقة تزيد عن 100 ألف ميجاواط/ساعة في أكثر من ثمانية قطاعات في دولة الإمارات العربية المتحدة، وهو ما يعادل زراعة أكثر من ثلاثة ملايين شجرة. كما تتصدر شركة «هايبر انيرجي» قطاع توصيل الطاقة النظيفة في المنطقة عبر تقنية البطاريات الطاقة النظيفة المتنقلة التي يتم إرسالها عند الطلب إلى مشاريع الإنشاءات وغيرها من المواقع الأخرى غير المتصلة بالشبكة لتزويدها بطاقة أرخص وأكثر نظافة.

نبذة عن «بوزيتيف زيرو»
تسعى «بوزيتيف زيرو» إلى تمكين اقتصاد جديد قائم على الطاقة النظيفة من خلال تمكين الشركات والمجتمعات والمدن في منطقة الشرق الأوسط من أخذ زمام المبادرة ورسم مستقبلها في مجال الطاقة بإمكاناتها الذاتية. وباعتبارها الشريك الرائد في مجال تحول الطاقة في القطاعات التجارية والصناعية والعامة، تعمل «بوزيتيف زيرو» على تأهيل المؤسسات السباقة في مجال الاستدامة عبر مختلف القطاعات من خلال نهجها المبتكر، الذي يمكّن مختلف المؤسسات والشركات من تحقيق وفورات في الطاقة تصل إلى 50% بطرق بسيطة ومربحة، دون الحاجة إلى استثمارات أولية أو تعقيدات تشغيلية تعرقل انطلاقتها في هذا المجال.
تجمع عروض «بوزيتيف زيرو» في قطاع خدمات إزالة الكربون بين التقنيات النظيفة والحلول المستندة إلى البيانات، ويتجلى ذلك بقوة في حلول توليد الطاقة الشمسية اللامركزية (سراج باور)، وكفاءة الطاقة (طاقة سوليوشنز) والتنقل النظيف (كهربة أساطيل النقل، ومرافق شحن البطاريات، وشركة هايبر انيرجي)، مما يسهم في تقليل التكلفة وترشيد الاستهلاك وخفض البصمة الكربونية من اليوم الأول للتركيب.
تقدم «بوزيتيف زيرو» خدمات شاملة تتجاوز التمويل لتشمل الإدارة المتكاملة للمشاريع، بما في ذلك الأعمال الهندسية والتصميم والتركيب والإنشاءات والصيانة والمراقبة، وذلك بهدف إتاحة الفرصة أمام الشركات للتركيز بشكل أكبر على أعمالها الأساسية.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى