البريد
أخبار تهمكخدمات

جلسات “منتدى مستقبل العقار 2024” تنطلق الإثنين المقبل لمناقشة قضايا الابتكار في صناعة العقار والتحديات والفرص الجديدة على مستوى الشرق الأوسط

Adv

تشهد جلسات وأعمال “منتدى مستقبل العقار 2024″، التي ستعقد في الرياض، خلال الفترة من 22 إلى 24 يناير الجاري، مناقشات وحوارات وفق محاور إستراتيجية عدة حول منظومة العقار على المستويين المحلي والعالمي، وذلك بمشاركة واسعة على المستويين المحلي والعالمي، حيث يبلغ عدد المتحدثين أكثر من 300 متحدث، يحضرون ويشاركون من أكثر من 85 دولة من مختلف دول العالم.

ويناقش اليوم الأول من المنتدى عددًا من المحاور المتنوعة في منظومة العقار، أبرزها المرونة ومكامن القوة والتمكين والابتكار في صناعة العقار، ويستهل أولى جلساته يوم الاثنين المقبل بطرح ومناقشة قضايا في القطاع العقاري؛ أبرزها: تعزيز التنمية الاقتصادية والاجتماعية في المناطق السعودية، وقيادة التحول في صناعة العقار، ومكامن القوة والتمكين، ومستقبل القطاع العقاري في منطقة الشرق الأوسط.

 كما ستناقش جلسات اليوم الأول التنقل بين الفرص العالمية والشراكات الإستراتيجية، ودور القطاع غير الربحي، ومشاريع المدن والاستدامة، بالإضافة إلى محور تأثير التكنولوجيا على مستقبل العقار، وكذلك الابتكار في صناعة العقار، الذي سيسلط الضوء على الأثر الإيجابي للابتكار واستخدام التقنيات على جودة المشاريع العقارية، وأبرز التحديات التي تواجه الابتكار في العقار.

كما تستعرض جلسات اليوم الثاني عدة محاور، أبرزها صناعة العقار بمنظور رؤية المملكة 2030، وأدوات التفاوض الفعالة في حل المنازعات العقارية، وحلول التمويل الميسر والمستدام، وإستراتيجية الهيئات وأثرها في استدامة القطاع العقاري، والثروة الخفية للمدن، وبوابة الميتافيرس.

وتتناول جلسات ثاني أيام المنتدى إعادة تصور المشهد الحضري، ودور العقارات في إعادة إحياء الوجهات، وتعزيز الوصول إلى التمويل الميسر والمستدام، ودور العقار في تحسين جودة الأعمال، والأبعاد الإنسانية في التطوير العقاري.

 بينما تبحث جلسات اليوم الثالث والختامي لمنتدى مستقبل العقار في نسخته الثالثة عددا من المحاور، إذ يأتي أبرزها التحديات والفرص الجديدة والمرأة في قطاع منظومة العقار، والعقارات المستدامة والصديقة للبيئة ومستقبل المباني الخضراء، والعقارات التجارية، وأثر البرمجة المعمارية في التطوير العقاري للمشروعات السكنية.

فيما تتطرق جلسات ثالث أيام المنتدى؛ إلى أثر العوامل الطبيعية على صناعة العقار، والابتكار في الإعلام العقاري، والواقع الافتراضي وسرد القصص بالوسائط المتعددة، والاستجابة للتحديات والفرص الجديدة في القطاع، وتحقيق المواءمة بين العقار والبيئة والزراعة.

وسوف يشهد اليوم الختامي للمنتدى توقيع العديد من الصفقات العقارية، ومذكرات التفاهم، في مجالات التطوير العقاري وبناء الوحدات السكنية، وإنشاء صناديق عقارية، وتقديم الخدمات الاستشارية، إلى جانب عقد عدة تحالفات في مجالات قطاع العقار المختلفة، والتي سيكون لها بالغ الأثر على منظومة العقار على المستويين المحلي والعالمي.

 يذكر أن “منتدى مستقبل العقار 2024” يسعى إلى تمكين المشاركين في أعماله من رفع المعايير المهنية في القطاع العقاري، وتطبيق أحدث التقنيات والابتكار في هذا القطاع، وذلك وفقا للمواصفات العالمية في مجال منظومة العقار، حيث يبلغ جلسات المنتدى في نسخته الثالثة أكثر من 50 جلسة وأكثر من 40 ورشة عمل.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى