البريد
أخبار تهمكخدمات

محمد بن سلمان يعلن إطلاق شركة “اردارا” وباكورة مشاريعها “الوادي” قلب أبها

Adv

 

  • ستعمل اردارا على تطوير وادي أبها بمنطقة عسير؛ لتكون مركزاً حضرياً ووجهة سياحية جاذبة للزوار محلياً وعالمياً
  • ستعمل اردارا على توفير فرص متنوعة للمستثمرين المحليين والدوليين في العديد من القطاعات بما يسهم في بناء الشراكات مع القطاع الخاص واستحداث فرص عمل لأبناء المنطقة

محمد طنطاوي: أعلن الأمير محمد بن سلمان بن عبد العزيز ولي العهد رئيس مجلس الوزراء السعودي، عن إطلاق شركة “اردارا”، إحدى شركات التطوير العقاري المملوكة بالكامل لصندوق الاستثمارات السعودي؛ بهدف تطوير مشروع وجهة “الوادي” في مدينة أبها، ضمن منطقة عسير، جنوب المملكة العربية السعودية، لتكون مركزاً حضرياً ووجهة سياحية جاذبة للزوار محلياً وعالمياً، وذلك بما يتماشى مع مستهدفات رؤية السعودية 2030.

وتمتد وجهة “الوادي” وباكورة مشاريع “اردارا”، على مساحة تبلغ 2.5 مليون متر مربع، معتمدةً على الطابع الهندسي والعمراني المستوحى من تراث منطقة عسير وتاريخها العريق، حيث سيراعي المشروع معايير الاستدامة، ورفع مستوى جودة الحياة، عبر توفير أكثر من 30% من مساحة المشروع كمساحات خضراء مفتوحة، و16 كم من الواجهات المائية تمتد على نطاق المشروع، و17 كم من المسارات الرياضية، والأنشطة الثقافية، والمجتمعية.

وستعمل الشركة على تطوير خمس مناطق رئيسية بطابع متفرد، حيث تضم المرحلة الأولى خلال الثلاث سنوات القادمة خيارات من السكن والضيافة والترفيه بما في ذلك 2000 خيار سكني متنوع ما بين الشقق والفلل الراقية والعصرية بالإضافة إلى الفنادق الفاخرة والمساحات التجارية ومناطق الأعمال المصممة وفق أعلى المستويات بما يتناسب مع هويتها وإرثها التاريخي.

محمد بن سلمان يعلن إطلاق شركة "اردارا" وباكورة مشاريعها "الوادي" قلب أبها
محمد بن سلمان يعلن إطلاق شركة “اردارا” وباكورة مشاريعها “الوادي” قلب أبها

وتهدف الشركة لتوفير العديد من الفرص للمستثمرين المحليين والدوليين في العديد من القطاعات بما في ذلك الضيافة والفنون والثقافة والغذاء والزراعة وتجارة التجزئة، والترفيه بما يسهم في بناء الشراكات مع القطاع الخاص.

ويأتي إطلاق شركة “اردارا” تماشياً مع استراتيجية صندوق الاستثمارات العامة الهادفة لإطلاق قدرات القطاعات الواعدة في المملكة، ومنها قطاع السياحة والترفيه، وتعزيز جهود المملكة في تنويع مصادر الدخل.

وسيسهم المشروع في دعم الناتج المحلي غير النفطي بأكثر من 19 مليار ريال سعودي حتى العام 2030، واستحداث آلاف الوظائف لأبناء المنطقة وسكانها بحلول عام 2030، بالإضافة لانسجامه مع مستهدفات استراتيجية منطقة عسير “قمم وشيم”، التي أعلن عنها سمو ولي العهد -حفظه الله-، في عام 2021.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى