البريد
أخبار تهمكاقتصاد وتكنولوجيا وعلومالرئيسية

مصطفى مدبولى رئيس الوزراء المصري يزور عدداً من الشركات العالمية في مجال صناعة التعهيد بالقرية الذكية

Adv

مدبولي: الحكومة مهتمة بدعم وتشجيع الاستثمار الأجنبي المباشر وتنمية صناعة التعهيد وخدمات تكنولوجيا المعلومات العابرة للحدود

طلعت: المقومات والمزايا التنافسية التي تتمتع بها مصر في مجال التعهيد دفعت إلى جذب المزيد من الاستثمارات الأجنبية في هذا المجال

كتب – أحمد طنطاوي: في إطار اهتمام الدولة بجذب الاستثمارات في مجال التعهيد، قام الدكتور مصطفى مدبولي، رئيس مجلس الوزراء، بجولة اليوم، بالقرية الذكية، زار خلالها خمسا من كبرى الشركات العالمية العاملة في مجال تصدير خدمات تكنولوجيا المعلومات وخدمات التعهيد، يرافقه الدكتور عمرو طلعت، وزير الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات، والمهندس أحمد الظاهر، الرئيس التنفيذي لهيئة تنمية صناعة تكنولوجيا المعلومات “إيتيدا”، وعدد من مسئولي وقيادات وزارة الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات.

وأكد رئيس الوزراء أن هذه الزيارة تأتي في إطار اهتمام الحكومة بدعم وتشجيع الاستثمار الأجنبي المباشر في مصر، والسعي لتعزيز نمو القطاعات التصديرية، وتنمية صناعة التعهيد وخدمات تكنولوجيا المعلومات العابرة للحدود.

زيارة شركة “بيكسلوجيك ميديا Pixelogic Media”في بداية الجولة

وبدأت الجولة بزيارة شركة “بيكسلوجيك ميديا Pixelogic Media” الأمريكية العاملة في مجال تكنولوجيا المعلومات والفنون الرقمية وخدمات تطوير البرمجيات للوسائط المتعددة.

وتفقد رئيس الوزراء منظومة العمل الخاصة بالشركة، واستمع إلى شرح من السيد/ تيسير الهواري، مدير عام الشركة، الذي أوضح أن “بيكسلوجيك” تعد مزوداً عالمياً لخدمات توطين المحتوى وصناعة الترفيه، حيث إن لها 6 مراكز حول العالم، وتقدم خدماتها لمالكي المحتوى الرائدين في الصناعة، بما في ذلك كبرى استوديوهات هوليوود والمنصات الرقمية، مضيفاً أن المرأة تشكل عنصراً مهماً ضمن تشغيل الشركة بنسبة تصل لـ 55%.

وخلال الجولة، أوضح وزير الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات أن هذه الشركات الخمس التي تشملها زيارة اليوم، يعمل بها نحو 26 ألفا من المتخصصين في مجال تصدير خدمات التعهيد لعملاء هذه الشركات حول العالم انطلاقا من مصر.

وأضاف الوزير أن صناعة التعهيد تحظى بدعم غير مسبوق من الحكومة المصرية، حيث تستهدف تعزيز تنافسية مصر في مجالات البحث والتطوير وخدمات القيمة المضافة، بما يسهم في تسريع وتيرة نمو اقتصاد المعرفة، ومضاعفة حجم الصادرات من منتجات تكنولوجيا المعلومات والخدمات القائمة عليها، وتوفير فرص عمل كثيفة للشباب المصري في مختلف مجالات تكنولوجيا المعلومات وتصدير الخدمات القائمة عليها، لتصل إلى 550 ألف متخصص، بعوائد تصديرية تصل إلى 9 مليارات دولار في 2026.

وأشار الدكتور عمرو طلعت، إلى أن المقومات والمزايا التنافسية التي تتمتع بها مصر في مجال التعهيد وعلى رأسها وفرة المهارات التقنية والكوادر الشابة والتعدد اللغوي، وتنافسية تكاليف التشغيل وبيئة الأعمال الجاذبة والدعم الحكومي المتميز، دفعت إلى جذب المزيد من الاستثمارات الأجنبية في قطاع التعهيد وتصدير الخدمات، كما ساهمت في تحفيز الشركات المحلية والعالمية في مصر على توسيع نطاق أعمالها وخلق العديد من فرص العمل وتحقيق معدلات نمو في القطاع، والذي جعل منه مشاركاً قويا في الناتج المحلي الإجمالي.

من جانبه، أشار الرئيس التنفيذي لهيئة تنمية صناعة تكنولوجيا المعلومات، أن هذه الشركات تحقق عوائد تصديرية لمصر تبلغ أكثر من 770 مليون دولار سنوياً، حيث تمثل القيمة المضافة في صناعة التعهيد أكثر من ٩٠%، ومن المتوقع أن تنمو هذه العوائد لتصل إلى أكثر من مليار دولار سنويا بنهاية عام 2025، حيث تخطط هذه الشركات لإضافة نحو 9400 فرصة عمل إضافية بمراكزها في مصر.

وأوضح المهندس أحمد الظاهر أن هذه الشركات الخمس من ضمن 29 شركة عالمية كانت قد وقعت اتفاقيات مع هيئة تنمية صناعة تكنولوجيا المعلومات في نوفمبر الماضي بحضور الدكتور مصطفى مدبولي، رئيس مجلس الوزراء، لفتح مقرات لها في مصر، أو زيادة حجم استثماراتها من خلال توسيع نطاق أعمال مراكزها في السوق المصرية. واستهدفت هذه الاتفاقيات والتعاقدات الجديدة توفير نحو 34 ألف فرصة عمل جديدة للشباب المصري لخدمة مختلف الأسواق العالمية من خلال 35 مركزا لهذه الشركات لتصدير الخدمات لعملاء وأسواق هذه الشركات بالخارج انطلاقا من مصر.

ويتفقد منظومة العمل بشركة “كونسنترنس + ويب هيلب” الأمريكية لخدمات الأعمال ومراكز الاتصال بالقرية الذكية

الشركة تقدم خدماتها من خلال مراكزها في مصر بـ 12 لغة لأسواق الولايات المتحدة الأمريكية وكندا وأوروبا والصين والشرق الأوسط

وتضمنت جولة الدكتور مصطفى مدبولي، رئيس مجلس الوزراء، بشركات صناعة التعهيد بالقرية الذكية، زيارة أحد مقرات شركة “كونسنترنس + ويب هيلب ـ Concentrix + Webhelp ” الأمريكية الرائدة في مجال تقديم خدمات التعهيد وخدمات الأعمال ومراكز الاتصال.

وتفقد رئيس الوزراء منظومة العمل بالشركة، بما في ذلك صالة الكول سنتر، وتعرف على اللغات التي تتضمنها خدمات مركز الشركة بالقرية الذكية، ومن بينها الإنجليزية، والإسبانية، والبرتغالية، وغيرها.

واستمع رئيس الوزراء خلال الجولة إلى شرح من السيد/ عمرو صبحي بيومي، المدير العام للشركة بمصر، الذي أوضح أن الشركة تعمل في مصر عبر 9 مراكز في 4 محافظات، وهي: القاهرة، والجيزة، والإسكندرية ومدينة الغردقة، وتقدم خدماتها من خلال تلك المراكز بـ 12 لغة مختلفة لعدد من الأسواق، من بينها الولايات المتحدة الأمريكية، وكندا، وأوروبا، والصين، والشرق الأوسط.

“مدبولي”: هناك حاجة إلى دخول الشباب بشكل أكبر في قطاع الاتصالات الواعد في مصر

وتفقد الدكتور مصطفى مدبولي، رئيس مجلس الوزراء، ومرافقوه، منظومة العمل بشركة فودافون للحلول الذكية في مصر(VOIS).

وأثناء تفقده للشركة أكد رئيس الوزراء أن قطاع الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات يُعد قطاعًا واعدًا جدًا في مصر، مُشيرًا إلى أن القوى البشرية في الدولة المصرية تتسم بالتميز والقدرة على العمل في العالم كله، وأن مستوى الشباب في الشركات التي تمت زيارتها اليوم يُشير إلى قدراتهم وإمكاناتهم المرتفعة.

وقال “مدبولي” إن قطاع الاتصالات ذو أولوية رئيسة بالنسبة للقيادة السياسية، والحكومة التي تحرص وتعمل على تشجيعه للانطلاق والنهوض؛ ولا سيما أن ذلك القطاع لا يتطلب وجود مستلزمات إنتاج ولا يمثل عبئًا على الدولة، بل على العكس من ذلك فهو يُسهم في خلق وتوليد الموارد للدولة المصرية.

وتابع الدكتور مصطفى مدبولي: هناك حاجة إلى دخول الشباب بشكل أكبر في هذا القطاع، فربما لا يزال الشباب متمسكا بالتخصصات التقليدية، بينما من خلال هذا المجال يمكن للشباب تأمين فرص قد تكون هي الأفضل على الإطلاق، مشيدًا بجهود هؤلاء الشباب الواعد الذي لديه فرص كبيرة لكي يصبح رواد أعمال يمتلكون الشركات الخاصة بهم، متمنيًا لهم دوام التوفيق والنجاح، ومشيرًا إلى ان الدولة تتنظر المزيد من رواد الاعمال واصحاب الشركات في هذا القطاع المؤثر.

وفي هذا الإطار أعرب رئيس الوزراء عن سعادته وسط هؤلاء الشباب الذي يعملون بنظام عمل متكامل، ومستوى أداء مميز، مشيراً الى ان الدولة تدعمهم وترى أنهم ركيزة رئيسية في أي عملية تقدم وفقا لتوجيهات السيد الرئيس بدعم وتمكين الشباب.

وفي سياق متصل، تمت الإشارة إلى أن الشركة تقوم بتصدير خدمات التعهيد لشركات أجنبية فقط، بحجم أعمال 170 مليون يورو سنويًا.

وخلال تفقده منظومة العمل بالشركة أيضًا، استمع رئيس مجلس الوزراء إلى شرح من السيد/ رامي كاطو، المدير العام لشركة “فودافون للخدمات الدولية – مصر”، المدير الدولي لقطاع خدمة العملاء بالشركة، الذي أشار إلى أن VOIS Vodafone Intelligent Solutions أو ڤودافون للحلول الذكية هي ذراع استراتيجي لمجموعة Vodafone Group Plc، والتي بدورها تقدم أفضل الخدمات الذكية في الشرق الأوسط.

وأوضح “كاطو” أن فودافون (VOIS) انطلقت من مصر في عام 2006 وتمكنت من تحقيق نجاح باهر في مجال الحلول الذكية غيرت به مفهوم الأنظمة والمعلومات التكنولوجية, بإحداثها ثورة في العمليات والأنظمة الإلكترونية في مجالات تكنولوجيا المعلومات، والشبكات، وذكاء الأعمال، والتحليلات، وحلول الأعمال الرقمية (الروبوتات والذكاء الاصطناعي)، والعمليات التجارية (المستهلك والأعمال)، والعمليات الذكية، والعمليات المالية، وعمليات سلسلة التوريد والموارد البشرية، مما جعلها تتوسع في ٧ مواقع عمل مختلفة في العالم وهي: مصر وألبانيا والمجر والهند ورومانيا وأسبانيا وتركيا.

ولفت المدير العام لشركة “فودافون للخدمات الدولية – مصر” إلى أن هناك أكثر من ٣٠ ألف فرد من ذوي المهارات العالية يكرسون جهودهم في العمل، منها أكثر من٩٠٠٠ موظف في مصر، ليكونوا الشريك المفضل لمجموعة فودافون العالمية في مجالات التكنولوجيا والتحول الرقمي.

وأضاف “كاطو” أن حجم استثمارات الشركة في مصر بلغ حوالي 4 مليارات جنيه، حيث يعمل بها أكثر من 9 آلاف موظف، وتطمح خلال السنوات الخمس القادمة للوصول بحجم استثماراتها إلى 25 مليار جنيه، وبلوغ عدد العاملين بها لنحو 12 ألف موظف.

وأكد السيد/ رامي كاطو أن نجاح فودافون VOIS للحلول الذكية يأتي من التزاماتها بتعزيز أهداف ورؤية مجموعة ڤودافون، التي تسعى لتحقيق التواصل من أجل مستقبل أفضل، والمساعدة في إنشاء المجتمع الرقمي الذي يرتقي بالمستقبل، وكذا تحويل صناعة الخدمات من خلال الجمع بين التكنولوجيا والروح البشرية.

وأثناء التفقد أيضًا، أدار رئيس مجلس الوزراء حوارات مع الشباب للتعرف على مؤهلاتهم التعليمية وخبراتهم الوظيفية، حيث طلبوا منه دعم البرامج الخاصة باللغات في الجامعات وعدم اقتصارها على مراحل التعليم قبل الجامعي، من الإنجليزية وغيره من اللغات المطلوبة في سوق العمل، لتأهيل الشباب على العمل في مثل هذه الشركات العالمية، وأكد مدبولى أن الدولة مهتمة بالاستثمار في طاقات الشباب.

رئيس الوزراء يزور شركة سايتك الرائدة في تطوير الأجهزة والبرامج المدمجة لصناعة السيارات

الشركة لها مركزان بمصر .. بالقرية الذكية ومدينة المعرفة بالعاصمة الإدارية الجديدة

خلال جولته بالقرية الذكية اليوم، قام الدكتور مصطفى مدبولي، رئيس مجلس الوزراء، يرافقه الدكتور عمرو طلعت، وزير الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات، بزيارة شركة “سايتك سولوشينز -SEITech Solutions” الرائدة في تطوير الأجهزة والبرامج المدمجة لصناعة السيارات، وتقنيات حلول الثورة الصناعية الرابعة للتطبيقات الصناعية.

وتفقد رئيس الوزراء منظومة العمل بالشركة، وادار حوارات مع المهندسين العاملين بالشركة للتعرف على الانظمة التي يتم تطويرها فيما يخص صناعة السيارات، والتجارب التي يتم تنفيذها على تلك الأنظمة المتطورة.

كما استمع رئيس الوزراء لشرح من السيد/ شادي زهران، المدير العام لفرع الشركة بمصر، الذي أوضح أن الشركة تقدم خدماتها لقطاع الصناعة والسيارات من خلال 3 مراكز أحدها بالمقر الرئيسي في مدينة شتوتغارت الألمانية، ومركزان في مصر أحدهما بالقرية الذكية وآخر في مدينة المعرفة بالعاصمة الإدارية الجديدة، حيث تتعاون مع شركة Hella الرائدة في مجال أجهزة استشعار الرادار عالية الأداء والإلكترونيات، وقامت بإنشاء مركز لتطوير البرمجيات، يعمل به أفضل الكوادر المصرية.

رئيس الوزراء يختتم جولته بالقرية الذكية بزيارة شركة “فاليو” العالمية المتخصصة في تطوير تكنولوجيا السيارات

ويشيد بالمهندسين المصريين بالشركة معرباً عن فخره بما يقدمونه من نموذج مشرف في مجالات دقيقة ومتطورة

“فاليو مصر” قدمت قرابة 100 براءة اختراع مسجلة جميعها في دول مثل فرنسا وألمانيا وأمريكا

اختتم الدكتور مصطفى مدبولي، رئيس مجلس الوزراء، جولته اليوم بالقرية الذكية، بزيارة لمقر شركة “فاليو” العالمية في مصر، والمتخصصة في تطوير تكنولوجيا السيارات، والأولى عالمياً في مجالي كهرباء السيارات وأنظمة القيادة الذاتية.

وتفقد رئيس الوزراء، يرافقه وزير الاتصالات، منظومة العمل بالشركة، كما استمع لشرح من السيد/ تامر علي، المدير العام للشركة، الذي أوضح أن “فاليو مصر” أكبر مركز لبحث وتطوير البرمجيات في مصر وشمال أفريقيا، كما تعد أكبر مركز لمجموعة فاليو العالمية لتطوير البرمجيات، حيث يعمل بها أكثر من 3200 مهندس متخصص في العديد من المجالات التكنولوجية منها تطوير الأنظمة المدمجة، والخوارزميات، وإنترنت الأشياء، والذكاء الاصطناعي، والأمن السيبراني، والتعلم العميق، وعلم البيانات والحوسبة السحابية، مشيراً إلى أن “فاليو مصر” قدمت قرابة 100 براءة اختراع مسجلة جميعها في دول مثل فرنسا وألمانيا وأمريكا.

من جانبه أشاد رئيس الوزراء خلال الجولة، بالمهندسين المصريين بالشركة معرباً عن فخره بما يقدمونه من نموذج مشرف في مجالات دقيقة ومتطورة مثل هذا المجال، مشيرا الى انه سمع كثيرا عن حجم الانجاز في الشركة وحرص على القدوم لرؤية ذلك بنفسه.

كما أعرب رئيس الوزراء عن فخره بحجم العمل والانجاز في الشركة بأيدي وعقول مصرية ذات كفاءة، بعدد يصل الى 3200 مهندس مميز، يخرج انتاجهم إلى العالم من خلال مكونات وبرمجيات تدخل في صناعة السيارات العالمية، متمنياً لهم التوفيق ومواصلة الجهد والتميز، حتى يظل هذا المركز نقطة مهمة في العالم.

وأدار رئيس الوزراء حوارات مع عدد من المهندسين للتعرف على تخصصاتهم وخبراتهم التدريبية.

وأوضح مسئول الشركة خلال الجولة، ان شركة فاليو العالمية تتطلع لوضع مصر على خارطة صناعة التعهيد في العالم، لافتا الى نجاح الشركة بتميز في دمج صناعة السيارات وصناعة تعهيد البرمجيات لتصبح الشركة الاولى في هذا الانجاز، مضيفا ان الشركة توفر تدريبا عالي المستوى لتأهيل العاملين بها حيث يصل برنامج التدريب لنحو 3 أشهر، ليصبح مؤهلاً للتعامل مع عملاء شركات كبرى مثل بي ام دبليو ومرسيدس.

 

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى