البريد
أخبار تهمكاقتصاد وتكنولوجيا وعلومالرئيسية

وزارة الكهرباء وجنرال الكتريك: صيانة وتحديث توربينات غازية بقدرة إجمالية تبلغ 1400 ميكا واط في النصف الأول من 2023  

Adv

كتب – أحمد طنطاوي:  في إطار الاستعدادات لموسم الصيف والطلب المتزايد على الكهرباء، وضمن خطة وزارة الكهرباء لإجراء الصيانة الدورية لوحدات توليد الطاقة الكهربائية في البلاد، أعلنت جنرال الكتريك إتمام مجموعة من مشروعات صيانة وتأهيل التوربينات الغازية بقدرة إجمالية تبلغ 1400 ميكا واط في عدد من محطات توليد الطاقة في عموم محافظات العراق بالتنسيق والتعاون مع وزارة الكهرباء.

وأكدت الشركة إنتهاء الأعمال في عدة مشروعات خلال النصف الأول من 2023 شملت الصيانة على الوحدة الثانية في محطة شط البصرة الغازية وإعادة الوحدة للعمل بطاقة 100 ميكا واط. واستمر العمل لعدة اسابيع بالتعاون الوثيق بين كوادر وزارة الكهرباء وجنرال الكتريك وشملت الإعمال فحصاً دقيقاً لمختلف أجزاء التوربين واستبدال المحور الدوار والاجزاء المتضررة مروراً بأعادة تجميع اجزاء الوحدة وتشغيلها وربطها على الشبكة الوطنية بنجاح. كما واكتملت أعمال الصيانة الشاملة في محطة خور الزبير والتي شملت تأهيل توربينات غازية عدد اثنين واستبدال مجموعة العادم واعادة الوحدتين الى الخدمة بقدرة 200 ميكا واط.

اما في منطقة الفرات الاوسط وتحديداً في محطة الخيرات في محافظة كربلاء، قامت كوادر الوزارة في إنتاج الفرات الأوسط بعمليات الصيانة لـست توربينات غازية بقدرة إجمالية تبلغ 600 ميكا واط وذلك بالتعاون مع شركة جنرال الكتريك التي وفرت قطع الغيار اللازمة بالاضافة الى الدعم والاسناد الفني والهندسي لإتمام الصيانات بنجاح.

بالاضافة الى ذلك قامت شركة جنرال الكتريك وبالتنسيق والتعاون مع كوادر المحطة بأعمال الصيانة على الوحدة السابعة والمتضمنة اعمال الصيانة الدورية الكبرى ومحاذاة محور وكبسولة التوربين لإعادة 100 ميكا واط من الطاقة إلى الشبكة الوطنية وإتمام كافة المهام قبيل حلول الصيف.

ومروراً بالمنطقة الوسطى انطلق مشروع صيانة وتطوير التوربينات الغازية في محطة القدس في شهر كانون الأول 2022، ويشمل المشروع تحديث وصيانة توربينين غازيين بقدرة تبلغ 200 ميكا واط بهدف تأمين واستمرار إنتاجيتها بأعلى كفاءة.

اما في شمال العراق فقد اكتملت المرحلة الأولى من مشروع تحديث التوربينات الغازية في محطة نينوى الغازية، حيث تم تحديث وحدتين بنظام المسار الحار المتقدم AGP واكمال اعمال الصيانة الكبرى واعادة 200 ميكا واط للشبكة.

وقال المتحدث باسم وزارة الكهرباء احمد موسى إن “فرق الصيانة والفرق الفنية التابعة للوزارة تعمل منذ مطلع العام الحالي وعلى مدار الساعة لضمان تنفيذ هذه الصيانات الضرورية وفي الوقت المحدد لضمان جهوزية هذه الوحدات في مواجهة الزيادة في الطلب التي تشهدها فترة الصيف”، مؤكداً أن “استراتيجية الوزارة تركز على مجموعة من الأولويات ومنها الصيانة الدورية للوحدات العاملة لتأمين ديمومة واستقرار إنتاجيتها وخصوصاً في أوقات الذروة”.

وقال فادي طبوش، المدير التنفيذي لخدمات الطاقة في العراق لدى جنرال الكتريك “نحن مستمرون بالعمل عن كثب مع فرق وزارة الكهرباء لصيانة وتطوير وحدات الإنتاج الموجودة في العراق حالياً وذلك لضمان أعلى درجات الإنتاجية في كافة المواسم وخصوصاً موسم الصيف حيث تصل معدلات استهلاك الطاقة الكهربائية الى الذروة.

وأوضح أن “فرق الصيانة التابعة لجنرال الكتريك مكونة بنسبة تصل إلى 90% من الكوادر والكفاءات العراقية وتعمل وفق الأولويات والأهداف الاستراتيجية لوزارة الكهرباء، وقد قامت هذه الفرق بالعديد من أعمال الصيانة والتأهيل والتطوير في السنوات الماضية وفي مختلف انحاء العراق، بالإضافة إلى ذلك تقوم هذه الفرق حالياً وباشراف كوادر وزارة الكهرباء على دراسة مجموعة من مشروعات الصيانة والتطوير الإضافية التي ستسهم في رفد المنظومة الكهربائية بطاقات إضافية من شأنها زيادة وتحسين مستوى الانتاج.

وأضاف أن “جنرال الكتريك تركز بشكل كبير على المساهمة في تدريب وتطوير الكوادر العراقية وملاكات وزارة الكهرباء في عدة مجالات تقنية وفنية، بالإضافة إلى التركيز على موضوعات السلامة العامة في مواقع العمل حيث اقامت خلال السنوات الماضية سلسلة من ورش العمل والبرامج التدريبية حضرها أكثر من 150 من كوادر وملاكات وزارة الكهرباء”.

ومنذ عام 2011، نفذت الشركة مشاريع استراتيجية أضافت 19 ألف ميكا واط من الطاقة الكهربائية إلى الشبكة في جميع أنحاء العراق بما فيها مناطق إقليم كوردستان. والجدير بالذكر أن شركة جنرال الكتريك كانت قد أعدت دراسة شاملة لتحول قطاع الطاقة في العراق في عام 2021، واشتملت الدراسة  على حلول وتوصيات تتضمن وجود جدولة دقيقة وطويلة الأجل لأعمال صيانة التوربينات الغازية المتطورة العاملة في العراق والتي يبلغ عددها 240 وحدة توليدية تتوزع في جميع أنحاء البلاد بما فيها محافظات إقليم كردستان. كما واحتوت الدراسة على مقترحات لتطوير الوحدات العاملة حالياً بما في ذلك تحويلها إلى نظام الدورة المركبة الذي يتيح انتاج المزيد من الكهرباء باستخدام نفس كمية الوقود، مما يزيد كفاءة الإنتاج ويسهم في خفض الانبعاثات الكاربونية.

وفي شباط الماضي، وقعت وزارة الكهرباء العراقية وثيقة مبادئ للتعاون مع جنرال الكتريك برعاية رئيس الوزراء السيد محمد شياع السوداني. وتأتي المبادرة في إطار التزام الطرفين لتلبية الاحتياجات المتزايدة من الطاقة في العراق، وتهدف إلى استكشاف فرص جديدة لزيادة الإنتاج عبر إنشاء محطات توليد جديدة وتوسيع قدرات المحطات القائمة، وصيانة البنية التحتية لتوليد ونقل الطاقة وإعادة تأهيلها لضمان استقرار الإمدادات، وتعزيز الربط بين الشبكتين الأردنية والعراقية، والمساهمة في خفض الانبعاثات الكربونية الصادرة عن قطاع الطاقة في البلاد، بالإضافة إلى العمل المشترك لتعزيز القدرات وتطوير الكفاءات المحلية من خلال إنشاء مركزٍ للتميز مع وحدة مراقبة وتشخيص للوحدات التوليدية التابعة للوزارة.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى