أخبار تهمكخدمات

المملكة ترأس مجموعة المانحين لدعم مكتب الأمم المتحدة لتنسيق الشؤون الإنسانية في اجتماعها الخامس على مستوى الخبراء بجنيف

Adv

عقدت مجموعة المانحين لدعم مكتب الأمم المتحدة لتنسيق الشؤون الإنسانية أمس، اجتماعها الخامس على مستوى الخبراء في مدينة جنيف بالاتحاد السويسري ،برئاسة رئيس مجموعة المانحين لدعم مكتب الأمم المتحدة لتنسيق الشؤون الإنسانية ممثل المملكة لدى المجموعة مساعد المشرف العام على مركز الملك سلمان للإغاثة والأعمال الإنسانية للتخطيط والتطوير الدكتور عقيل بن جمعان الغامدي، وبحضور ممثلي الدول الأعضاء (30 دولة).

واشتمل جدول أعمال الاجتماع على موضوعات عدة من ضمنها، إصلاح دورة البرامج الإنسانية والتي تشمل الخطة الاستراتيجية ومبادرة منسق الشؤون الإنسانية، وإطار التحليل الإنساني المشترك بين القطاعات، كما تم أيضا مناقشة الزيارة الميدانية لمجموعة المانحين لجنوب السودان التي تمت في شهر مارس للعام 2023، حيث تعد هذه الموضوعات من ضمن خطة رئاسة المملكة العربية السعودية لمجموعة المانحين.

وقامت الدول المانحة بتقديم مداخلات من خلال الاجتماع شملت التأكيد من عدة أعضاء على أهمية إصلاح دورة البرامج الإنسانية، وأن يقوم مكتب الأمم المتحدة لتنسيق الشؤون الإنسانية (الأوتشا) بوضع الترتيبات اللازمة لعملية الإصلاح بمشاركة جميع الجهات الفاعلة في العمل الإنساني و مشاركة الفئات المحلية المستهدفة بالمساعدات الإنسانية.

وشدد أعضاء المجموعة على أهمية دعم مكتب الأمم المتحدة لتنسيق الشؤون الإنسانية لتنفيذ خطته الاستراتيجية للفترة 2023 حتى 2026م. ويستمر اجتماع المجموعة على مستوى الخبراء غدا بمشاركة ممثلي دول مجموعة المانحين وكبار مسؤولي مكتب الأمم المتحدة لتنسيق الشؤون الإنسانية، لمواصلة النقاش حول الموضوعات المطروحة ومشاركة مخرجات اجتماع اليوم الأول مع مكتب الأمم المتحدة لتنسيق الشؤون الإنسانية يقدمها ممثل المملكة ورئيس المجموعة الدكتور عقيل الغامدي، كما سيعطي الفرصة لممثلي مكتب الأمم المتحدة لتنسيق الشؤون الإنسانية (الأوتشا) لتقديم مرئياتهم والرد على استفسارات ومداخلات الدول أعضاء مجموعة المانحين.

ويُعدّ هذا الاجتماع الخامس الذي يعقد تحت رئاسة المملكة العربية السعودية لمجموعة المانحين 2022–2023م.

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق