اقتصاد وشركاتالرئيسيةعرب وعالم

مجهولون يقتحمون فيلا مذيع روسي بايطاليا ويلطخون حمام السباحة “بلون الدم”

Adv

أحمد فاوي

اقتحم مجهولون فيلا المذيع التلفزيوني الروسي الشهير  فلاديمير سولوفيوف بايطاليا ، ولطخوا حوائطها باللون الأحمر ، قبل أن يغرقوا حمام  السباحة بالفيلا بمادة حمراء رمزا الى الدناء التي تسال في اوكرانيا، في حين كتبوا على بوابة الفيلا “القاتل”.

لم تكن هذه اول محاولة للاعتداء على مسكن  فلاديمير سولوفيوف ، فقد سبق وأن اعتدى مجهولون على خلفية العقوبات الأوروبية على  روسيا في فبراير الماضي.

الفيلا ملطخة جدرانها باللون الأحمر رمزاً للدماء
الفيلا ملطخة جدرانها باللون الأحمر رمزاً للدماء

تقع فيلا في ميناجيو ، على ضفاف بحيرة كومو ، وهي وجهة إيطالية لأصحاب الملايين من جميع أنحاء العالم ،  حيث اندلع حريق اعتبرته السلطات الإيطالية خبيثًا بطبيعته. ووجدت إطارات مشتعلة داخل المكان.

سولوفيوف ، وهو صديق شخصي لبوتين ، و أحد أباطرة المال الروسي الذين شاهدوا كيف استولت الحكومة الإيطالية على أصوله تماشيًا مع شركاء الاتحاد الأوروبي وانتقامًا من حرب روسيا على أوكرانيا.

وقدرت الخسائر بالفيلا بحوالي ثمانية ملايين يورو ، وفقًا لمصادر حكومية.

كتب على جدران الفيلا القاتل
كتب على جدران الفيلا القاتل
الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

إغلاق