الرئيسية

غيث الإماراتي يبدأ سعادة جديدة في رمضان عبر (قلبي اطمأن)

نبيل شعيل يغني إفتتاحية البرنامج والمتابعون ينتظرون جديد الموسم 5

Adv

أيام وينطلق شهر رمضان المبارك، وينطلق معه قلبي اطمأن – البرنامج الخيري الإنساني- في موسمه الخامس بعد أربعة مواسم ناجحة نفذ فيها غيث الإماراتي مجموعة من المبادرات والمشاريع والمساعدات المتميزة التي استطاعت تقديم الدعم للآلاف من المحتاجين، وتفاعل معها الملايين من المتابعين حول العالم.

 ويتضمن (قلبي اطمأن) العديد من الفقرات الجديدة أبرزها مشاركة الفنان الكويتي الكبير نبيل شعيل في أداء أغنية البداية لموسم البرنامج الجديد، وهي من كلمات الشاعر الغنائي الإماراتي سيف فاضل.

 وحرص برنامج قلبي اطمأن على أن تكون كلمات الأغنية لهذا العام محفزة للأمل، وباعثة على أن عمل الخير لا ينحصر بافراد أو جماعات محددة، وإنما هي مسؤولية من قبل الجميع، كما يختزل فيها البرنامج دوره في تقليل الفقر حول العالم، وإيجاد ما يمكن من الحلول التي تحسن حياة الناس، وتدفعهم إلى المشاركة في كل وجوه العطاء الممكنة.

 تقول كلمات الأغنية:

 و تستمر بنا الحياة بكل ما فيها… و كأنها درس يردد كيف نحياها و نحييها

الناس للناس و لا منا من استغنى… كل مهم دوره لا فرد مستثنى

لاشيء صعب ان تكاتفنا و قررنا.. يا سعدنا بحصادنا ان نحن أحسنا

إن نحن أحسنا إن نحن أحسنا

أليست هكذا الدنيا تسير و لا تقف.. و مهما طالت اللحظات حتما تنصرف

و من منا بلا حلم يسير بلا هدف.. فماذا إن تعثرنا سوى أنا نقف.. و تستمر

وقد سبق لكل من الفنانين سيف فاضل، وحسين الجسمي، وماجد المهندس، وراشد الماجد، ومهند عساف،  أداء أغنيات البداية للمواسم الأربعة الماضية من برنامج قلبي اطمأن ولقيت نجاحاً لافتاً وتفاعلاً كبيراً من قبل جمهور المشاهدين والمتابعين.

على صعيد متصل، سيقوم (غيث) في هذا الموسم بتقديم الدعم للمحتاجين والمتضررين من الظروف الطبيعية والمعيشية والصحية وغيرها بطريقة جديدة تجمع بين الفرح والتشويق الذي يلهم المتابعين بعمل الخير ويدفعهم نحو البحث عن المحتاجين وتذليل كل العقبات التي تحول من دون مساعدتهم في أي مكان تحقيقاً لشعار البرنامج الذي يدعو إلى (تقليل الفقر في العالم).

 

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

إغلاق