البريد
عرب وعالمفن وثقافات

قصة عن الفنان صلاح منصور يتم تداولها

Adv
‏رحم الله الفنان صلاح منصور الذي قام بتوزيع الحلويات على الماره امام منزله عندما علم باستشهاد ابنه فى حرب اكتوبر المجيدة 1973 وتبرع بمكافأة ومعاش الشهيد لتسليح الجيش بعد الحرب وظل على ذكرى ولده حتى لحق به عام 1979 ، رحمة الله عليهما.

‏رحم الله شهدائنا وجميع موتانا ‏⁦‪الرجاله ماتوا فى الحرب
تحية لجيشك يا مصر على مر العصور
جيش العزة والنصر جيش العبور
جيش أكتوبر العظيم جيش تلاتة وسبعين
مصنع الرجال الجيش الجسور
تحية لجيشك يا مصر ظباط وجنود
تحية لرجالتك الواقفين ع الحدود
تحية من قلوبنا لجيشنا حبيبنا
تحية لرجاله تخاف منها الأسود
..
تحية لجيشك يا مصر اللى من زمان حاميكى
وجوه عيونه شايلك ومحافظ عليكى
تحيه لجيشك أمنك اللى لو حد فكر منك
يقرب تلاقيه ف لحظة جابة تحت رجليكى
..
تحية لجيشك يا مصر اللى جنب الشعب
دايمًا تلاقيه واقف ف الوقت الصعب
الجيش اللى من زمان للعهد ما خان
وحبة حاجز مكان إجبارى ف القلب
..
تحية لجيشك يا مصر يا بهية
ربنا يحميه ليكى وليا
تحيا رجالته وطنيته وشجاعته
وتحيا جمهورية مصر العربية
القصيدة للشاعر ” رامى زين”

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى