اقتصاد وشركاتالرئيسيةتكنولوجيا وعلومعرب وعالم

النباتات الاستوائية دواء لسرطان الرئة

Adv

ضمن مجموعة دولية من الباحثين تمكن علماء من جامعة البحوث التكنولوجية الوطنية  من الحصول على عيدان نانوية لأكسيد الزنك، التي تمنع نمو الخلايا السرطانية. وبحسب تأكيد الخبراء فإن نانودودات التي تم تصميمها هي فريدة من نوعها، حيث تم الحصول عليها من دون استخدام المواد السامة، من خلال مستخلص من أوراق نبات استوائي. الجدير بالذكر أنه تم نشر نتائج البحث في مجلة JOM

(https://link.springer.com/article/10.1007/s11837-020-04486-w)

تمكن العلماء من الحصول على عيدان نانوية لعلاج سرطان الرئة من أسيتات الزنك، وذلك من دون استخدام المواد السامة، وإنما بفضل مستخلص من أوراق نبات يطلق عليه اسم لاتينيCyrtrandroemia nicobarica ، الذي ينمو في الغابات الاستوائية المطيرة لجزيرتي أندامان ونيكوبار في الهند.

ويشير الخبراء أن عيدان أكسيد الزنك النانوية(ZnO NR)  تُستخدم اليوم على نطاق واسع في علاج العديد من الأمراض. حيث يمكن استخدامها لحقن الأدوية في الأعضاء البشرية المريضة والحصول على صورة للمناطق المصابة من الجسم. وهي تتمتع بتأثير مضاد للبكتيريا وفعالة بشكل خاص في تثبيط نمو الخلايا السرطانية عن طريق إتلاف غشاء الخلية.

يرى العلماء اليوم أنه من أجل الحصول على ZnO NR يتم استخدام أساليب وطرق شاقة ومعدات باهظة الثمن. بالإضافة إلى ذلك تشارك المواد الكيميائية السامة في عملية الإنشاء. لذلك هناك توجه في الآونة الأخيرة لتطوير المستخلصات الخضراء مع استخدام النباتات والفطريات والبكتيريا على نطاق واسع.

ميخائيل غورشينكوف الأستاذ المساعد بقسم علوم المواد الفيزيائية في جامعة “ميسيس” أوضح بهذا الشأن قائلاً:

“لقد أجرينا اختبارات وتأكدنا من عدم سمية العينات. وبعد ذلك أظهرت التحليلات الخاصة النشاط التثبيطي لعينات عيدان نانوية ضد الخلايا السرطانية في رئة الإنسان. فهي تسبب الإجهاد التأكسدي والذي يضر بالحمض النووي ويؤدي إلى موت الخلايا المبرمج – موت الخلايا السرطانية”.

ووفقاً للدكتور فإن نبات Cyrtrandroemia nicobarica ينتمي إلى عائلة يطلق عليها اسم Gesneriaceae والتي تم اكتشافها لأول مرة في جزر أندامان ونيكوبار. علماً أن استخداماتها الطبية لم تكن معروفة حتى هذه اللحظة. ومع ذلك فإن سكان جزيرة نيكوبار والقبائل المحلية الأخرى يستخدمون النبات لعلاج لسعات العقارب وحساسية الجلد والتئام الجروح.

تم خلط مستخلص أوراق Cyrtrandroemia nicobarica مع أسيتات الزنك للحصول على عيدان نانوية غير سامة. تم الاحتفاظ بالمحلول الناتج في خلاط مغناطيسي لمدة ساعتين، ثم تركه في وضعية السكون ليستقر حتى تشكل راسب أبيض شفاف. تم وضع المحلول المترسب بالطرد المركزي عند 6000 دورة في الدقيقة للحصول على مستعلق، حيث تم خلط العينة مع الماء الخالي الأيونات. تم تجفيف المستعلق عند 80 درجة مئوية للحصول على مسحوق ZnO NR النقي.

وبحسب رأي الخبراء فقد أكدت الدراسة أن علاج سرطان الرئة استناداً إلى تقنية النانو ممكن باستخدام عيدان ZnO النانوية غير السامة المكونة من مستخلص نباتي محدد.

وقد شارك في هذا لبحث متخصصون من كلية الفنون والعلوم رانغاسامي من الهند وجامعة سيؤول الوطنية للعلوم والتكنولوجيا من جمهورية كوريا.

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

شاهد أيضاً

إغلاق
إغلاق